اشترك في النشرة الإخبارية لاستقبال المقالات الجديدة

الخميس، 22 أغسطس، 2013

نصري شمس الدين.. عملاق المسرح الغنائي


نصري شمس الدين (27 يونيو 1927 - 18 مارس 1983)، مغني مسرحي لبناني . ترك ما يقارب الخمسمائة أغنية بين موال ودبكات وأغنيات عاطفية ووطنية وثنائيات. كما ظهر في جميع اعمال الرحابنة المسرحية والسينمائية والتلفزيونية بالإضافة إلى الاسكتشات الاذاعية.

نصر الدين مصطفى شمس الدين في بلدة جون في العام 1927. عمل في بداية حياته في مصر ثم عاد إلى لبنان فتعرف على الأخوين رحباني لينطلق معهم في مسرحياتهم وأغانيهم بدءاً من عام 1961 وحتى 1978. وهم الذين أطلقوا عليه اسم نصري شمس الدين.

يعد نصري شمس الدين إضافة إلى وديع الصافي حجري الأساس لما يسمى الآن بالأغنية الجبلية اللبنانية اهتدت الأجيال بهما فيما بعد.

ظهر نصري شمس الدين في أغلب مسرحيات الأخوين رحباني بأدوار متعددة ومتنوعة إلى جانب السيدة فيروز. وكان قد لعب فيها أدواراً متعددةً، شملت المختار، رئيس البلدية، الأمير، البويجي و الوزير و غيرها من الأدوار.

كانت آخر أعماله مع الأخوين رحباني في إعادة مسرحية الشخص مع رونزا في عام 1980 في الأردن. و من ثم، انصرف نصري إلى الاهتمام بالغناء منفرداً وأصدر أغاني على أسطوانات وكاسيتات بما عرف بألبوم الطربوش ضمن مجموعة من الأغاني من ألحان ملحم بركات.



توفي نصري شمس الدين وهو على المسرح في عام 1983.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

ساهم بنشر الموقع و لك جزيل الشكر