اشترك في النشرة الإخبارية لاستقبال المقالات الجديدة

الخميس، 15 أغسطس، 2013

فيلم (الخطايا) عبد الحليم حافظ كامل جودة عالية سنة 1962






أثناء الإعداد لفيلم «الخطايا» رشح المخرج حسن الإمام الفنان المبتدئ وقتها الفنان حسن يوسف ليقوم بدور «أحمد»، الشقيق الأصغر لبطل العمل، العندليب الأسمر عبدالحليم حافظ، ونال الترشيح إعجاب حليم.

يوسف انتهز تلك الفرصة وطلب من حليم أن يمكث معه في منزله لمدة يومين، متعللًا بصالح العمل وحتى يتمكن من تفهم طباعه بما يؤثر بشكل جيد على اندماجهما في الدور، وافق حليم على العرض ولم يكن يعلم أن هناك سبب خفي وراء ذلك؛ فيوسف يستعد للزواج من الفنانة لبلبة فقام بعمليات إحلال وتجديد لأساس منزله، وبدلًا من أن ينفق مبلغًا كبيرًا من المال في أحد الفنادق فليمكث مع شقيقه الأكبر «مجانًا».

حلّ «أحمد» ضيفًا على العندليب دون إحضار ملابسه أو أشيائه الخاصة، وقام بعملية «سطو» على متعلقات حليم الخاصة، و بعد 24 ساعة فرّ حليم من المنزل؛ هرباً من إزعاج الفنان الشاب.

وبعد يومين رحل الفنان الشاب عن المنزل بعدما أحدث خللًا بنظام البيت وبعد أن ارتفعت ميزانية الطعام من 2 جنيه يوميًا إلى 5 جنيه، كما خرج محملًا بنصيب الأسد من خيرات حليم وهي: بلوفرات مستوردة، قمصانًا من النوع الفاخر، دستة جوارب، قماش إنجليزي، دستة مناديل، بالطو، جاكت سبور، و 150 جنيه هي القسط الثالث من أجره بالفيلم.

العندليب الأسمر وبسبب ما لحقه من ضرر «طريف» اتصل بحسن الإمام يرجوه أن يستبدل حسن يوسف بآخر، ولكن وحيد فريد مدير التصوير أجابه ضاحكًا: «معلش يا حليم.. اللي نعرفه أحسن من اللي منعرفوش».

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

ساهم بنشر الموقع و لك جزيل الشكر