اشترك في النشرة الإخبارية لاستقبال المقالات الجديدة

الجمعة، 11 أكتوبر، 2013

الحكايات المجهولة في حياة عبد الحليم حافظ


عن صفات عبد الحليم حافظ الشخصية قال عيسي: إنه كان صاحب شخصية "كاريزمية " علي المسرح تستمر معه في حياته وتجعله محل عطف وحب الجميع فضلاً عن رؤيته بعيدة المدي التي تجعله يستشرف المستقبل واستند الي توقعه ليسرا بمستقبل باهر كممثلة ولم يكن قد سطع نجمها بعد .وأكد الدكتور هشام عيسي أن عبد الحليم اتخذ قرارا ذاتيا بعدم الزواج وأنه أحب السندريللا لكنه لم يتزوجها قط وأضاف: إن حبه للسيندريللا كان أكثر قصص حبه جدية وأنه عاش العشرات من قصص الحب وقال ان اغنية "زي الهوا" كانت لحبيبته التي خطفها الموت.
وعن علاقته بعماد عبد الحليم وتبنيه له فقد كتب علي رابطة منتديات العندليب من خلال عاشقة العندليب الاسكندرانية التي قالت :
من كتاب الملف السري في حياة عبد الحليم حافظ للشاعر الكبير محمد حمزة رحمه الله
عندما قدم حليم في احدي حفلاته صبيا صغيرا اسمه عماد عبد الحليم بدأ المغرضون يرددون ان حليم قدم هذا الولد الصغير كي يضرب هاني شاكر وقد ساعد علي ترديد هذا الكلام ان هاني في تلك الفترة هاجم حليم في احدي المجلات ولكن عندما وصل الي علم حليم مايردده المغرضون قرر ألايعيد اشتراك عماد معه في أي حفل آخر قطعا للألسنة.
وهذه هي قصة تقديم حليم لعماد اثناء وجودنا- والكلام للدكتور هشام- بشقة حليم بمنطقة سيدي بشر بالاسكندرية جاء احد متعهدي الحفلات لزيارته بمناسبة قدومه الي الاسكندرية وجاء مع المتعهد ولد صغير وبعد انه جلس المتعهد قليلا قال لحليم علي فكرة يااستاذ حليم عماد بيغني جميع اغانيك واغاني عبد الوهاب في افراح الاسكندرية ثم قال نفسي تسمعه في يوم وابوه عازف عود واسمه علي سليمان فرد حليم بدبلوماسيته المعهودة قال باذن الله حابقي اسمعهم.
وفي أول حفل لحليم بعد ان عاد من الاسكندرية ارسل حليم للمتعهد السكندري لاحضار الولد الصغير كي يشركه معه في الحفل وعندما وصل المتعهد والولد الصغير الي القاهرة قال المتعهد احنا طماعين شوية وعايزين نستلف اسمك لعماد يعني يبقي اسمه عماد عبد الحليم بدلا من عماد علي سليمان.
واستمر عماد يغني في حفلات العندليب وايضا كان يحضر بروفات عبد الحليم من عام 1973 ل 1976 وحضر بروفات قارئة الفنجان وقام حليم بإدخاله معهد الموسيقي وتدريسه علي نفقته اما الشائعة التي صدرت من مجلة لبنانية وهي التي ازعجت حليم كثيرا هي عندما قيل: إن عماد الابن غير الشرعي لعبد الحليم اما عما يتردد في الاوساط الفنية وهو ان الإعلامي وجدي الحكيم سوف يفجر مفاجأة عن مباشرة تصوير حلقات عن الفنان الراحل عبد الحليم حافظ، في الذكري الخامسة والثلاثين لرحيله، تحمل عنوان "قول يا حليم". أكد الحكيم أن الهدف من هذا العمل الذي أعده وأنتجه، تصويب الأخطاء التي وقع فيها كل من المسلسل والفيلم اللذين تناولا سيرة العندليب الراحل، فضلاً عن المغالطات التي وقع فيها مسلسل "الشحرورة" الذي صوّر حليم بأبشع صوره، نظراً لمعرفته الوطيدة به، وإلمامه الكامل بمختلف القضايا التي حصلت معه.السيرة الجديدة تشمل 32 حلقة، مدة الواحدة منها أقل من ساعة، وتتضمن شهادات داعمة من زملاء أو أصدقاء عرفوا حليم عن قرب.وأبرز الشهود هو الفنان الراحل عمر الحريري، الذي تم التصوير معه قبل وفاته بوقت قصير، فضلاً عن شهادات من الفنانين: أحمد رمزي، عمر الشريف، لبني عبد العزيز، يوسف شعبان، سهير البابلي، والشاعر عبد الرحمن الأبنودي الذين يتحدثون عن أمور بقيت بعيدة عن الإعلام حتي بعد مرور ثلاثة عقود ونصف علي رحيل العندليب الأسمر.الحكيم أكد أن ثمة أموراً ستقال للمرة الاولي عن الفنان الراحل، عن علاقته بالشعراء والملحنين الذين تعاون معهم، إلي الرد علي اللغط الكبير الذي أثير حول عدم غناء حليم لحناً من الموسيقار فريد الأطرش.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.

ساهم بنشر الموقع و لك جزيل الشكر